أهالي يافع رصُد يشكون تكدس القمامة في الشوارع والطرقات العامة

أهالي يافع رصُد يشكون تكدس القمامة في الشوارع والطرقات العامة

سماء الوطن: فهد حنش

 

شكا أهالي مديرية يافع رصُد بمحافظة أبين ،من التكدس الكبير والغير مسبوق لأكوام القمامة في شوارع عاصمة المديرية، والتي يتم تجميع أكثرها في أحد الشوارع الخلفية الذي أصبح هذا الشارع مغلقاً عن المارة والسيارات، وتنبعث من هذه الاكوام المختلطة بمياه الأمطار الروائح الكريهة والذباب ومختلف انواع الحشرات، وينتج عن ذلك تلوث البيئة وإنتشار الأوبئة والأمراض.

 

كما تتكدس أكوام القمامة على مداخل المديرية بقرب مساكن المواطنين، وبمحاذاة الطرق العامة التي تحولت إلى مكبات للحيوانات النافقة ومخلفات تجارة الأسماك والمجازر، فلا يستطيع أي مواطن دخول عاصمة المديرية او مغادرتها إلا بعد غلق أنفاسه وغض بصره.

 

 

 

 

وفي نفس السياق يتسائل أصحاب المحلات التجارية في عاصمة المديرية عن مصير المبالغ التي يدفعوها لمندوب النظافة.

 

وأرجع مديرالبلدية عبد أحمد الوعلاني تكدس أكوام القمامة إلى عجز السلطة المحلية في توفير محرقة بعيدة عن المناطق المأهولة بالسكان.

 

 

 

 

هذا وناشد أهالي مديرية رصُد السلطة المحلية والأجهزة الأمنية والجهات المعنية إلى سرعة وضع الحلول العاجلة للتخلص من أكوام القمامة أولاً بأول وبطرق صحية سليمة حفاظاً على الصحة العامة، وضرورة إتخاذ الإجراءات الرادعة ضد تجار الأسماك وأصحاب المجازر ومنعهم من رمي مخلفاتهم في الطرق العامة ومكبات القمامة.