استياء واسع من تصرف اهالي احد الضحايا في مستشفى الجمهورية بعدن 

استياء واسع من تصرف اهالي احد الضحايا في مستشفى الجمهورية بعدن 


سماء الوطن-خاص:

اثارت حادثة مستشفى الجمهورية عدن استياءا واسعا في الشارع العدني.

حيث اقدم اهالي احد الضحايا على تخريب اجهزة والات في مستشفى الجمهورية نتيجة عدم توفر الامكانيات والتي ادت الى وفاة احد اقاربهم بسبب عدم توفر سرير.

وقال المواطنون ان الاقدام على هذا التصرف غير لائق ولا مقبول ، حيث ان الوضع كارثي ولا يستحمل استخدام اسلوب البلطجة وتدمير ادوات المستشفى الذي يغطي احتياجات المرضى المرقدين بالمستشفى وخصوصا قسم العزل.

وطالب المواطنون محاسبة من قام بهذا الفعل التخريبي وكذلك محاسبة الجهات المعنية والتي قد تكون قصرت وتقاعست في اداء مهمتها، وفتح ملف حول ذلك .

ويذكر ان مستشفى الجمهورية يعاني من نقص في الامكانيات وسط تجاهل السلطة المحلية محافظها الفاسد المدعو احمد سالمين والمنظمات والجهات المعنية في دعمها ، وكغيره من المستشفيات ومؤسسات الدولة والتي تشهد فسادا من بعض ضعاف النفوس.