الارادة الجنوبية في المهرة تقول كلمتها رفضا لشرعية الاخوان

الارادة الجنوبية في المهرة تقول كلمتها رفضا لشرعية الاخوان

رغم محاولات المنع والاجراءات التعسفيه والقمعية التي مارستها مليشيات التهريب والاصلاح بحق المتظاهرين السلميين من ابناء المهره الا ان الإرادة الجنوبية لأبناء المهره أبت الا ان تقول كلمتها وتحتشد وتقول بصوت واحد ان المهره لن تغرد خارج الاجماع الجنوبي والادارة الذاتيه للمحافظات الجنوبية وستطرد هذه المليشيات قريبا من المحافظة.   المضايقات والتمترس بمداخل مديرية الغيضه مكان المليونية جعل الالاف من ابناء المهره يتكدسون بمداخل المديرية وهم عزل وسلميين، غير ان مليشيات قاطع الطريق وزعيم التهريب الحريزي حالت دون دخول السيول البشرية من المتظاهرين وانتشرت مليشياته بمعية مليشيات الاخوان على طول وعرض عاصمة المهره الغيضه وقامت بعمليات اعتقال وتعسف بحق المشاركين الذين هتفوا بوجه هذه المليشيات بصوت واضح ارحلوا من ارضنا. بدوره ساد الوسط العام الجنوبي والقبلي بمحافظة المهره حالة غضب واستنكار لما جرى، مؤكدين انهم عازمين على استئصال سرطان التهريب والاخونه من محافظة المهره واحلال قوات من نفس ابناء المحافظة لتشرف بنفسها على الوضع الامني ومنع عمليات التهريب التي يقودها المدعو الحريزي والاولية العسكرية الشمالية بالمهره ويتم ارسالها لحليفهم بصنعاء مليشيات الانقلاب الحوثية.