الجبواني: يطلع وفد دولي على جرائم الإخوان في شبوة

الجبواني: يطلع وفد دولي على جرائم الإخوان في شبوة

سماء الوطن : خاص

 

زار وفد من مركز الحوار الإنساني محافظة شبوة اليوم الأربعاء، للاطلاع على انتهاكات السلطة الإخوانية تجاه المواطنين، وملاحقاتها التعسفية للأبرياء.

 

ووصف الوفد الحقوقي الدولي الانتهاكات والاعتقالات والسجون السرية في المحافظة بأنها في غاية الخطورة، مؤكدا أنها ترتبط بقضايا العدالة والمساواة.

 

وطرح صالح الدويل باراس، عضو الجمعية الوطنية، على وفد مركز الحوار الإنساني، جرائم مليشيات الشرعية الإخوانية منذ أغسطس 2019م، كاشفًا عن وقوع أكثر 1200 حالة انتهاك و68 حالة اغتيال و860 حالة تعذيب بينها 37 حالة تعذيب لأطفال، وثمان حالات قصف للقرى بالمدافع.

 

وأوضح أن المليشيات الإخوانية بأوامر من السلطة المحلية الإخوانية بقيادة المدعو محمد بن عديو داهمت 41 منزلًا واعتقلت 116 جنديا في قوات النخبة الشبوانية، بخلاف 134 قرارا بإقصاء موظفين من مواقعهم استمرارًا لمسلسل الأخونة.

 

كما عرض العميد صالح بلال، عضو الجمعية الوطنية على وفد المركز، أبعاد جريمة اقتحام مليشيات الشرعية الإخوانية مقر الجمعية وتمزيق صور الشهداء المدافعين عن شبوة منذ العام 2015م.

 

من جهته، أكد علي الجبواني رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي في شبوة، أن المجلس ممثل لمختلف شرائح شعب الجنوب، لاستعادة دولته على حدود ما قبل العام 1990م.

 

وحذر من تحول آفة الإرهاب والتيارات العقائدية إلى إشكالية، مشيرا إلى أن تنظيم الإخوان ومليشيا الحوثي الإرهابيين، جماعتان عالميتان تتلقيان تعليماتهما من تركيا وإيران، مشددا على أن قضية الجنوب قضية سياسية بامتياز بين دولتين.

 

وأشار إلى أن السلام مرهون بالقبول الدولي بالمطالب الشعبية لاستعادة دولة الجنوب، والاعتراف لشعب الجنوب بالحق في تقرير مصيره، موضحا أن التوتر في شبوة نتيجة تهرب الشرعية الإخوانية من تنفيذ اتفاق الرياض.

 

شمل وفد مركز الحوار الإنساني، مدير البرنامج فرانسيس وارد، ومديرة المشاريع سارة البخاري، ومحمد القاضي وآدم بارون مستشارا المركز.