الضالع.. قائد المقاومة الجنوبية يبارك الاتفاقية بين الانتقالي والشرعية

الضالع.. قائد المقاومة الجنوبية يبارك الاتفاقية بين الانتقالي والشرعية

بارك قائد المقاومة الجنوبية في محافظة الضالع المناضل هيثم ابو الجنوب اتفاقية الرياض بين المجلس الانتقالي والشرعية قائلا ان المصلحة الوطنية تتوجب على الجميع في الجنوب والقوى الوطنية بالشمال لمحاربة المليشيات الحوثية المدعومة ايرانيا والتي تهدد الامن القومي العربي وتهدد المنطقة .

كما اشاد بالجهود التي لعبتها المملكة العربية السعودية والامارات العربية وكل دول التحالف المشاركة في الوقوف ضد المليشيات الحوثية .

كما استطرد في كلامه بان الانتقالي محل كل ثقة الجنوبيين المؤمنيين بقضيتهم العادلة وواثقين بكل قيادات الانتقالي الذين يلعبوا دورا اساسيا في نقل صوت الجنوب للمحافل الاقليمية والدولية والتي كلها تصب بصالح الجنوب والقضية الجنوبية داعيا كل ابطال المقاومة الى الوقوف خلف الرئيس عيدروس الزبيدي وكل القيادات الجنوبية الحكيمة من رفاقه في قيادات المجلس الانتقالي بالداخل والخارج موضحا ان ثقة الجنوبيين قوية مع بعضهم وان المصلحة الوطنية تهم الجميع .

وفي الختام دعا كل قيادات واعضاء المجلس الانتقالي وكل قيادات واعضاء الشرعية باتباع مايقوله قياداتهم والعمل وفق خطاب اعلام موحد ضد المليشيات الحوثيه حتى لايستغل الاعدا اي خطابات اعلاميه او سياسية بين الطرفين .

حيث قال على اي قوى سياسية في الجنوب تتحد عسكريا وامنيا لمجابهة الحوثيين عليهم ان يتحدوا اعلاميا وسياسيا ضد المليشيات الحوثية لانه من غير المعقول ان نتحد عسكريا بالجبهات ضد العدو الايراني بالمنطقة بينما الاعلاميين والسياسيين متمسكين في توجهات متنافره .

ونوه ابو الجنوب ان الاتفاقية ضد الحوثيين لن تشكل خطر على القضية الجنوبية وان الحرب ضد الحوثي تعنينا وليس لاتعنينا لكوننا شركاء مع التحالف ضد الحوثيين وكذلك العدو يطمع باجتياح الجنوب ولن يقتنع ان يبقى في مناطق حكمه بالشمال بل للحوثين مطامع باحتلال الجنوب ولن يستفيد من حكم الانظمة الشمالية التي احتلت الجنوب وتم ترحيلها بصمود شعب الجنوب المقاوم الذي يدافع من اجل قضيتة .

قضية الدولة والارض والانسان بل الحوثيين اكثر تطرف ضد الجنوب ممن سبقهم واكد ان مصيرهم الفشل لان الجنوب محمي برجال الابطال من الضالع حتى المهرة.