بن الشيخ الرجل المناسب في المكان المناسب

بن الشيخ الرجل المناسب في المكان المناسب


كتب /ناصر التميمي

كثيرة هي الأقلام التي تعمل جاهدة على النيل من المجلس الإنتقالي وقياداته الشجاعة والكفؤة ليس هذا فحسب بل تحاول هذه الأقلام الحاقدة أحياناً القفز على الحقائق وتعمي عيونها عن قصد لأمر ما يجعلها تسقط في الوحل بغية تحقيق مكاسب شخصية حتى وان كان ذلك على حساب تشويه بعض الرجال الأوفياء الذين يحظون بشعبية كبيرة بين الجماهير لكنها أحياناً العصبية العمياء أحياناً تفعل ماتشاء.

كنت قد توقغت عن الكتابة منذ أكثر من شهر لأسباب شخصية وما دفعني إلي كتابة هذ المقال المتواضع مانشر في مواقع التواصل الإجتماعي عن رئيس القيادة المحلية لانتقالي حضرموت الدكتور محمد بن الشيخ ابو بكر ذلك الرجل المغوار الذي إستطاع ان ينتشل المجلس الإنتقالي في حضرموت من الموت السريري الذي أصابه وتمكن بحنكته من معالجة كثير من القضايا التي كانت تعيق عمل المجلس على مستوى المحافظة والمديريات.

أنا شخصياً لاتربطني أي علاقة شخصية مع د. محمد بن الشيخ أبو بكر رئيس القيادة المحلية بحضرموت ولكنني عرفته في جلسة الجمعية الوطنية التي عقدت في المكلا رأيته وهو يستقبل الوفود المشاركة يومها أحسست بأن هذا الرجل يستحق القيادة متسامح مع الجميع ويحب الجميع ومتواضع يضع يده في يد كل يعمل من أجل قضية الجنوب وفي المرة الثانية وبينما كنا تعمل على حشد الجماهير من أبناء ميفع للذهاب الى فعالية عدن ماقبل الأخيرة أي بعد طرد عصابات الشرعية منها فجأة يتوقف بن الشيخ عندما شاهد الجماهير على جنبات الطريق وهي تهتف بالنصر للجنوب ونزل الى الجماهير التي إلتفت حوله كالسوار على المعصم وخاطبهم بأهمية الفعالية من يومها أحسست بأنه قائداً من الطراز الأول حتى وان حاولت بعض الأقلام النيل من قياداتنا فإنهم لن يغيروا شيئاً حتى وإن أرادوا التباكي فهذا لن يزيدنا إلا إصراراً خلف قائدنا د. محمد بن الشيخ وتباً وألف تباً لكل من يحاول ضرب مجلسنا أو التشهير بقياداتنا التي نكن لها كل الإحترام والتقدير.

في ظل النجاحات الكبيرة التي يحققها المجلس الإنتقالي على كل المستويات تظهر مع الأصوات المأجورة والأقلام الحاقدة ونحن هنا نقول لمن يريد التشهير بقياداتنا كالمناضل د. محمد بن الشيخ يجب ان تعلموا إن بن الشيخ هو الرجل المناسب وفي المكان المناسب.

مدير الادارة السياسية لانتقالي بروم ميفع