بونوتشي" إصابة كيليني اشعلت شيء في داخلي "

بونوتشي" إصابة كيليني اشعلت شيء في داخلي "

تحدث ليوناردو بونوتشي  قائد المنتخب الإيطالي و  نادي يوفنتوس الايطالي واحد افضل المدافعين في العالم ،تحدث بعد مباراة ايطاليا وأرمينيا   في أمور هامة عن مستقبل المنتخب الوطني  وإصابة زميله في الفريق والمنتخب جورجيو كيليني ، و  مدى رضاه بما يقدمه  من مستويات فنية علي المستوى الشخصي.

بدأ بونو في الحديث عن مستقبل المنتخب الإيطالي بعد التأهل  رسميا الي يورو 2020.

  وتابع : "سنعود بين عظماء أوروبا عندما نتاخذ الخطوة الاخيرة التي نفتقر اليها.  لأننا مازلنا نفتقد شيئا.  ربما تكون التجربة علي مستوي ألمانيا وفرنسا واسبانيا والكبار في أوروبا.  ونحن نعمل علي تسريع عمليه النمو والتطور  ، وذلك بفضل روبرتو مانسيني وأفكاره "   اتجه ناشيء انتر ميلانو السابق في الحديث عن مستواه الشخصي وعن  صديقه جورجيو كيليني الذي اصيب بقطع في الرباط الصليبي في بداية الموسم الجاري.

 وأكمل: "إصابة كيليني؟!  اشعلت شيء في داخلي أكثر من أي وقت مضي .  كان هدفي ان أصبح أفضل من السنتين الماضيتين  كنت اعرف انني لم أعط أفضل ما لدي ، وكانت الظروف والمواقف التي مرت بها شديدة الصعوبة ، كان هدفي ان اكون أفضل.  عمري 32 سنه ولكن لدي مجال للتحسين  يجب ان أكون لائقا جسديا طوال الوقت  "

واختتم: "جورجيو أراه كل يوم في تورينو ، وقال انه سوف يفاجئ الجميع ".