تعازينا القلبية الحارة بإستشهاد هذا القائد البطل !

 تعازينا القلبية الحارة بإستشهاد هذا القائد البطل !


صالح شائف
بحزن بالغ وصلنا صباح هذا اليوم الخميس نبأ إستشهاد القائد البطل والعسكري البارز اللواء/ سيف علي صالح العفيف ( سيف سُكّره ) قائد اللواء الأول مقاومه وهو يتقدم بشجاعه صفوف قواته الباسلة في جبهة الضالع دفاعاً عن الجنوب والحق والكرامة وصوناً للتضحيات الغالية التي قدمت في سبيل المجد والحريّة وإستعادة دولة الجنوب الحرة المستقلة كاملة الأركان والسيادة ..

لقد كان صادقاً ووفياً لأخر تصريح له عندما قال ( لن يمروا إلا على جثثنا ) وها هو اليوم يرتقي شهيداً ومقاوماً بطلاً ومسجلاً بذلك أروع آيات الصمود والتضحية والفخر معاً ؛ ومسطراً حضوره وكاتباً حروف أسمه بدمائه الطاهرة في سجل المجد والخلود وملتحقاً بقائمة طويلة من أحرار وأبطال الضالع الذين قدموا أرواحهم رخيصة في سبيل الدفاع عن بوابة الجنوب الشمالية في المعارك الدائرة على حدود الجنوب صداً للعدوان سوية مع رفاق لهم من مناطق ومحافظات جنوبية أخرى أتوا إلى ضالع الصمود والتضحيات تلبية لنداء الواجب الوطني ولنيل شرف المساهمة في حماية الجنوب ونيل الشهادة في سبيل عزته وكرامته وحريته ..

رحمة الله تغشاك أيها القائد البطل
وتعازينا لكل أهله ورفاقه وكل محبيه ولكل أحرار الجنوب بهذا المصاب الجلل وإنا لله وإنا إليه راجعون !