دائرة حقوق الانسان بالانتقالي تطور أداءها بأسلوب جديد

دائرة حقوق الانسان بالانتقالي تطور أداءها بأسلوب جديد

 ابتكرت دائرة حقوق الانسان بالأمانة العامة للمجلس الانتقالي الجنوبي أسلوبا جديدا في إطار تطوير مستوى الأداء والارتقاء بمدارك منتسبيها. حيث اعتمدت أسلوب الدورات المصغرة داخل الدائرة ويضم جميع منتسبيها.

والدورة المصغرة عبارة عن خلاصة لما تم تلقيه من قبل أحد منتسبي الدائرة في الدورات والورش الأخرى، حيث يتم عكس ذلك بعدها على زملائه من بقية أفراد الدائرة. وقد اقرت رئاسة دائرة حقوق الانسان المحامية ذكرى معتوق حسين هذا الأسلوب الجديد من أجل مشاركة كل مايتلقاه أي فرد من منتسبي دائرتها على بقية زملائه لتعميم الفائدة والاستفادة.

تجسد ذلك من خلال المحاضرة التي ألقاها اليوم الاثنين الاخ/ مجد محفوظ على زملائه في الدائرة حول ادارة المراسم والعلاقات العامة  وهي الدورة التي تلقاها مجد الاسبوع الفائت ليعيد ما تحصله من فائدة على زملائه من الدائرة ودوائر اخرى في الأمانة.