سان جيرمان للثأر من خسارة اللقب أمام بايرن ميونخ.. وتشيلسي لإيقاف مغامرة بورتو

سان جيرمان للثأر من خسارة اللقب أمام بايرن ميونخ.. وتشيلسي لإيقاف مغامرة بورتو

باريس يواجه بايرن بذكريات نهائي العام الماضي.. وبورتو يبحث عن مفاجأة جديدة أمام البلوز..

تستكمل اليوم منافسات الذهاب من الدور ربع النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا، أعرق البطولات في القارة العجوز، بمواجهتين من العيار الثقيل، تجمع الأولى بين بايرن ميونخ الألماني وضيفه باريس سان جيرمان الفرنسي في التاسعة مساء، في تكرار لنهائي الموسم الماضي، بينما تجمع المباراة الثانية بين تشيلسي الإنجليزي ومضيفه بورتو البرتغالي.

وبسبب قيود وإجراءات السفر المشددة نتيجة جائحة كورونا، ستقام مباراتا الذهاب والإياب بين بورتو وتشيلسي في مدينة إشبيلية الإسبانية.

ففي أهم مباريات اليوم، وبعد أقل من ثمانية شهور على لقائهما في المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم، سيصطدم باريس سان جيرمان الفرنسي مجددا ببايرن ميونخ الألماني في الطريق الذي يسعى لإنهائه بحصد اللقب الأول له في البطولة الأوروبية العريقة.

وكان بايرن ميونخ أحبط مغامرة سان جيرمان في الموسم الماضي وتوج باللقب بعد الفوز على الفريق الباريسي 1 – 0 في النهائي الذي أقيم بالعاصمة البرتغالية لشبونة في أغسطس الماضي.

ويخوض بايرن مباراة اليوم في غياب مهاجمه الخطير روبرت ليفاندوفسكي ، الذي عانى من إصابة في الركبة خلال مشاركته مع منتخب بلاده، ولكن الفريق البافاري يتلقى دعما معنويا قويا مطلع هذا الأسبوع بالفوز الثمين على مضيفه لايبزج منافسه المباشر على صدارة جدول الدوري الألماني ليوسع الفارق مع لايبزج صاحب المركز الثاني إلى سبع نقاط ويحكم قبضته على صدارة البوندسليجا.

وقال هانزي فليك، المدير الفني لبايرن، والذي منح راحة لمدة يومين لمعظم لاعبي الفريق: «بالنظر إلى الأسابيع المقبلة والتي ستكون في غاية الصعوبة، من الجيد أن نلتقط أنفاسنا الآن ثم نمنح رؤوسنا بعض الراحة».

ومن المؤكد أن غياب ليفاندوفسكي سيمنح سان جيرمان بعض السعادة، ولكن الفريق الفرنسي يعاني هو الآخر من بعض المشاكل، وخسر سان جيرمان لقاء القمة مع ليل السبت الماضي في الدوري الفرنسي ليتراجع إلى المركز الثاني في جدول المسابقة بفارق ثلاث نقاط خلف ليل.

كما سيفتقد سان جيرمان في مباراة بايرن جهود لاعبه المتميز ماركو فيراتي، الذي ثبتت إصابته بفيروس كورونا المستجد في الأسبوع الماضي، كما أعلن النادي أن مدافعه أليساندرو فلورينزي أصيب أيضا بفيروس كورونا وخضع للحجر الصحي.

وفي المباراة الثانية اليوم يلتقي بورتو مع فريق تشيلسي في مواجهة صعبة بعدما أطاح بورتو في دور الستة عشر بفريق يوفنتوس الذي يقوده النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وعلى الرغم من المفاجأة التي حققها الفريق البرتغالي، فإن امكانية فشل تشلسي في تخطيه وبلوغ نصف النهائي للمرة الاولى منذ عام 2014 سيكون خيبة امل كبيرة للفريق اللندني.

ويفتقد سيرجيو كونسيساو المدير الفني لبورتو في هذه المواجهة جهود هداف الفريق سيرجيو أوليفيرا بسبب الإصابة.

وقال ماتيوس أوريبي لاعب وسط بورتو: «نعلم أن لدينا لاعبين متميزين لنصل إلى هذا الدور. وصولنا لدور الثمانية كان نتيجة جهد كبير. كافحنا وتأهلنا لهذا الدور عن جدارة».