في أول ظهور منذ الإطاحة به.. البشير من السجن إلى النيابة للتحقيق

في أول ظهور منذ الإطاحة به.. البشير من السجن إلى النيابة للتحقيق

قالت وكالة فرانس برس اليوم، أنه تم نقل الرئيس السوداني المخلوع عمر حسن البشير من سجن كوبر بالخرطوم بحري إلى مقر نيابة مكافحة الفساد للتحقيق معه، في أول ظهور له منذ الإطاحة به على يد المجلس العسكري، بعد أشهر من التظاهرات.

وقد تم نقل البشير في سيارة إلى مكتب النيابة في العاصمة الخرطوم تحت إجراءات أمنية مشددة.

من جهتها قالت وكالة رويترز نقلا عن أحد الشهود إنه جرى، اقتياد البشير إلى نيابة مكافحة الفساد، حيث كان يرتدي الملابس السودانية التقليدية (الجلباب الأبيض والعمامة).

يأتي ذلك غداة إعلان النائب العام السوداني المكلف، الوليد سيد أحمد محمود،، أن الرئيس المعزول عمر البشير سيحال للمحاكمة بعد انتهاء الفترة المحددة للاستئناف ومدتها أسبوع.

وأفاد النائب العام السوداني بأنه تم فتح 41 دعوى جنائية ضد رموز النظام السابق.

وأعلنت النيابة في بيان «اكتمال التحريات كافة في الدعوى الجنائية المرفوعة في مواجهة الرئيس المخلوع، وتم توجيه تهم له بالفساد في التعامل بالنقد الأجنبي وغسل الأموال».

ونقلت وكالة الأنباء السودانية «سونا»، عن مسؤول سوداني لم تسمه، أن بين التهم التي يواجهها البشير حيازة النقد الأجنبي والكسب بطرق غير مشروعة وإعلانه حالة الطوارئ.