ما هي الأسباب الأكثر شيوعاً لآلام الكتف؟

ما هي الأسباب الأكثر شيوعاً لآلام الكتف؟

يعتبر الكتف من الأعضاء الحركية الهامة في جسم الإنسان، فهو يسمح باستدارة الذراعين واليدين وتحريكها بشكل ليّن وسهل، ولكن هناك آلاماً تصيبه ولا يُعرف سببها، إلا أنه يمكن تصنيفها ضمن تسعة أسباب شائعة.

 

الكتف عبارة عن مفصل عظمي على شكل كرة ومحاط بالعضلات والأوتار.

هذا العضو يسمح بقدر كبير من الحركة للذراعين واليدين. ولكن كثرة تحريك هذا المفصل تجعله عرضة لآلام قد لا تُعرف أسبابها أحياناً.

 

إلا أن العلماء، بحسب تقرير لموقع "غيزوندهايت" الألماني المعني بالشؤون الصحية، حددوا تسعة أسباب رئيسية لآلام الكتف:

 

1. تحميل الكتف فوق طاقته أو إصابته:

 

بعد التعرض لحادث أو حمل ثقل كبير للغاية، مثلاً أثناء رفع الأثقال في صالة الرياضة، قد يشعر الإنسان بآلام مفاجئة، يرجح أن يكون سببها التمدد الزائد للكبسولة المحيطة بمفصل الكتف أو تشققها.

 

ولكن يجب ألا يتم الخلط بينها وبين الخلع الجزئي للكتف، والذي ترافقه آلام مبرحة وتنعدم فيه حركة الذراع نهائياً.

 

 

2. خلع الكفة المدورة عن طريق الإصابة أو التآكل:

 

أحد أكثر أسباب آلام الكتف شيوعاً هي إصابات ما تسمى بالكفة المدورة، والتي تعني الأربطة الخاصة بأربع عضلات تمتد من لوح الكتف إلى أعلى الذراع، والمسؤولة عن الحركة الدائرية للذراع والقدرة على رفع الذراعين أفقياً.

 

أي ضرر يصيب الكفة المدورة قد ينتج إما عن إصابة حادة أو من خلال التآكل الناجم عن الاستعمال المتكرر. ومن بين الأعراض الشائعة لإصابات الكفة المدورة آلام الكتف وآلام منطقة أعلى الذراع.

 

 

3. ضيق مفصل الكتف:

 

أي ضرر يصيب الكفة المدورة في الكتف عادة ما تسبقه الإصابة بما يُعرف بمتلازمة الانحشار، والتي تشير إلى ضيق المساحة بين أعلى الذراع ومنطقة سقف الكتف، والتي ينتج عنها ضيق مساحة تحرك الأربطة، لاسيما رباط عضلة فوق الشوكة (supraspinatus)، والتي تمر عادة في أضيق المناطق بمفصل الكتف.

 

وتصاحب هذه الإصابة آلام في الكتف عندما يرفع المصاب ذراعيه ما بين 60 و120 درجة. وقد تسبب متلازمة الانحشار التهابات أو تمزقاً في عضلة فوق الشوكة.

 

 

4. التهابات الكيس الزلالي:

 

إذا ما أصيب الكيس الزلالي الواقع أسفل سقف الكتف بالتهاب، فإن ذلك قد يكون إما سبباً أو نتيجة لمتلازمة الانحشار، ذلك أن التهاب الكيس الزلالي يحصل عادة نتيجة احتكاك ميكانيكي، إما أثناء ممارسة الرياضة أو بسبب أمراض مختلفة متعلقة بالزلال، كالروماتيزم والنقرس وعدد من الالتهابات المختلفة.

 

 

5. كمال الأجسام:

 

رغم أن أربطة عضلات الذراع، لاسيما رباط العضلة ذات الرأسين (Biceps)، ليست جزءاً من الكفة المدورة، إلا أن هذا الرباط يمتد على جوانب الذراع حتى حفرة مفصل الكتف، وقد يؤدي إلى الشعور بألم في الكتف عند التهابه أو تمزقه.

 

وأكثر الأسباب شيوعاً لتمزق هذا الرباط هو التدريب الزائد عن الحد أو الخاطئ أثناء ممارسة كمال الأجسام.

 

 

6. تكلّس الكتف:

 

في حالة تكلّس الكتف، تتراكم بلورات من الكالسيوم في داخل أربطة الكفة المدورة، لاسيما رباط العضلة فوق الشوكية.

 

من أعراض تكلس الكتف الألم عند رفع الأشياء، بالإضافة إلى ألم ضاغط في الجانب الأمامي من عظمة أعلى الذراع، قد يزداد سوءاً إذا ما تمكنت بلورات الكالسيوم من اختراق الكيس الزلالي أو مفصل الكتف.

 

 

7. "الكتف المجمد":

 

يشير مصطلح "الكتف المجمد" إلى مرض يتسبب به التهاب ويؤدي إلى التصاق كبسولة مفصل الكتف، وبالتالي إلى تصلب في الكتف بأكمله.

 

أسباب "الكتف المجمد" ما تزال غير واضحة، ولكن يبدو أن لها علاقة بأمراض تؤثر على عملية التمثيل الغذائي، مثل السكري.

 

كما يمكن أن يصاب الإنسان بالكتف المجمد عقب إصابة في الكتف. ويتسبب الكتف المجمد بآلام في الكتف غالباً ما تطرأ ليلاً، وقد تتحول بعد عدة أسابيع أو شهور إلى إعاقة في حركة الكتف.

 

 

8. تصلب الكتف:

 

ينتج تصلب الكتف في العادة عن تآكل مفصل الكتف، ولكن ذلك نادراً ما يسبب آلام الكتف، مقارنة بتصلب مفصل الركبة أو الورك، وذلك لأن الكتف لا يحمل الكثير من وزن الإنسان فوقه.

 

ولتآكل مفصل الكتف أسباب عدة، من أهمها الإصابة أو التهاب المفصل. كما يمكن أن يؤدي ذلك إلى أضرار في الكفة المدورة، وبالتالي تسهيل حدوث تصلب في الكتف.

 

 

9. آلام الكتف والسكتة القلبية:

 

إذا ما أصيب الإنسان بآلام في الكتف الأيسر فقط، فإن ذلك قد يكون دليلاً على قرب الإصابة بسكتة قلبية، لاسيما إذا ما رافق الغثيان وصعوبة التنفس والخوف والشعور السيء العام تلك الآلام.

 

وفي تلك الحالة، يُنصح بمراجعة أقرب طبيب أو مستشفى على وجه السرعة.