مصادر : تحسن مرتقبللريال اليمني وهذا ما سيحدث !

مصادر : تحسن مرتقبللريال اليمني وهذا ما سيحدث !

سماء الوطن :

بعد اعلان البنك المركزي اليمني صباح اليوم الاثنين عن فتح مزاد لبيع مبلغ ستون مليون دولار أمريكي (60,000,000 USD) الخميس المقبل، تحدثت مصادر عن توقعاتها بتحسن مؤقت في العملة اليمنية أمام العملات الأجنبية والدولار

 

- منحة المملكة العربية السعودية لليمن:

 

في فبراير 2024، أعلن البنك المركزي اليمني عن تلقي الدفعة الثانية من منحة سعودية بقيمة 250 مليون دولار، هذه المنحة تهدف إلى دعم دفع الرواتب وتحسين الاقتصاد اليمني

 

والهدف ايضًا من هذه المبالغ هو تحسين القوة الشرائية للمواطنين ودعم الاقتصاد المحلي من خلال توفير السيولة النقدية.

 

- الوضع الحالي للعملة اليمنية:

 

العملة اليمنية (الريال اليمني) تعاني من تدهور كبير نتيجة للحرب المستمرة والأزمة الاقتصادية وعدم توفر سيولة كافية، وفشل وعجز كلا من الحكومة والرئاسي اليمني.

 

وسعر الصرف الحالي يشهد انهيارًا، حيث وصل سعر الدولار مقابل اليمني إلى **1622 ريالًا** والريال السعودي إلى **426.5 ريالًا**.

 

-المزاد وتأثيره :

 

إعلان البنك المركزي عن مزاد لبيع مبلغ 60 مليون دولار أمريكي يهدف إلى زيادة السيولة في السوق.

 

وفي ذات الوقت يمكن أن يؤدي زيادة السيولة إلى تحسن في قيمة العملة اليمنية أمام نظرائه من العملات الأجنبية .

 

ومع ذلك، يجب أن نأخذ في الاعتبار أن هذا التحسن قد يكون مؤقتًا وقد يعود السوق إلى وضعه السابق بعد انتهاء المزاد.

 

- التحديات المستمرة :

 

وتواجه العملة اليمنية تحديات هيكلية أعمق، مثل الحرب ونقص العملة الصعبة والتضخم حيث يجب أن يتم التعامل مع هذه التحديات الهيكلية من خلال إصلاحات اقتصادية شاملة وتحسين الأوضاع . وفي النهاية، يعتمد تحسن العملة اليمنية على الإجراءات الاقتصادية والسياسية المستمرة.

متابعات