منتخب السعودية يواجه الإكوادور في بروفة مونديالية جادة

منتخب السعودية يواجه الإكوادور في بروفة مونديالية جادة

سماءالوطن/ متابعات :


يخوض المنتخب السعودي وديته الأولى في معسكره الحالي المقام في إسبانيا، عندما يلاقي نظيره الإكوادوري غدا الجمعة على ملعب "نويفا كوندومينا" في مدينة مورسيا الإسبانية، ضمن استعدادات المنتخبين لنهائيات كأس العالم "قطر 2022".

ويأتي هذا المعسكر ضمن المرحلة الثانية من برنامج إعداد الأخضرللمونديال، ويعد الثاني للمنتخب السعودي في إسبانيا، بعد الأول في يونيو/حزيران الماضي والذي خاض خلاله مباراتين أمام فنزويلا وكولومبيا وخسرهما بنتيجة واحدة (0-1).



ولم يسبق للأخضر أن واجه الإكوادور في أي مناسبة سابقة.

وبدأ الأخضر معسكره في مدينة أليكانتي الإسبانية، الأحد الماضي، بمشاركة 26 لاعبا وقع عليهم اختيار المدرب الفرنسي هيرفي رينارد.



ولم تتحدد مشاركة قائد المنتخب سلمان الفرج والمدافع حسان تمبكتي، بداعي الإصابات الطفيفة التي لحقت بهما مؤخرا، لكن الأخضر يتواجد فيه مجموعة كبيرة من الأسماء المؤثرة أمثال سلطان الغنام وياسر الشهراني وعبد الإله العمري وسالم الدوسري ومحمد كنو وسامي النجعي.

على الجهة المقابلة، يدخل منتخب الإكوادور مباراة الغد بمعنويات مرتفعة، بعد قرار الفيفا بتأييد تأهله لمونديال قطر، ورفض الاستئناف الذي قدمته كل من تشيلي وبيرو المشككتين في جنسية اللاعب بايرون كاستيو، الذي لعب ضمن صفوف منتخب الإكوادور في التصفيات.



وأعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" مؤخرا، أنه "بعد تحليل جميع الوثائق المضافة إلى الملف من قبل الأطراف المعنية، أكدت لجنة الاستئناف بفيفا قرار اللجنة التأديبية بإغلاق الإجراءات ضد الاتحاد الإكوادوري".

وهذه هي المرة الرابعة لمنتخب الإكوادور في تاريخه، التي يتأهل فيها لكأس العالم بعد أعوام 2002 و2006 و2014.

ويضم المنتخب الإكوادوري في صفوفه لاعبين مميزين، أمثال بايرون كاستيو لاعب ليون المكسيكي وخوردي كايسيدو لاعب تيجريس المكسيكي وجونزالو بلاتا لاعب بلد الوليد الإسباني ومويسيس كايسيدو لاعب برايتون الإنجليزي.

ويلعب الأخضر الذي سيخوض غمار المونديال للمرة السادسة في تاريخه، في المجموعة الثالثة إلى جانب منتخبات الأرجنتين والمكسيك وبولندا، فيما تلعب الإكوادور في المجموعة الأولى بجوارمنتخبات قطر والسنغال وهولندا.