هيئات الإنتقالي تعقد إجتماعها السنوي الثاني لتقييم أدائها

هيئات الإنتقالي تعقد إجتماعها السنوي الثاني لتقييم أدائها

عقدت هيئات رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي امس السبت اجتماعها السنوي الثاني برئاسة، رئيس الجمعية الوطنية، اللواء أحمد سعيد بن بريك، وتحت شعار " نحو تطوير العمل المؤسسي والارتقاء بفاعلية وأداء هيئات المجلس الانتقالي الجنوبي ".

في الإجتماع، أكد بن بريك أن لقاء اليوم له أهمية أخرى باعتبار اننا نقف في منعطف تاريخي بعد اتفاق الرياض الذي نتج عنه الاعتراف الدولي والإقليمي بالمجلس الانتقالي والجنوب وقضيته العادلة .. لافتاً إلى أن الأيام القادمة ستكون حافلة بالنشاط والعمل الدؤوب وتحتاج إلى مزيد من العمل السياسي  والتنظيمي توحيد الصف والكلمة .

بدوره قال أمين عام هيئة رئاسة المجلس، أحمد لملس، إنه على الرغم من الفترة القصيرة من عمر المجلس منذ إنشائه إلا انه حقق الكثير على المستويين المحلي والدولي بقيادة الرئيس عيدروس الزبيدي وبفضل العمل الجاد والمسؤول الذي تضطلع به هيئات المجلس.

واضاف : ان هذا الاجتماع هو للتقييم الموضوعي لأداء كافة هيئات المجلس وتقييم عام مضى والتحضير لعام آت بخطط على مستوى أعلى من الاداء والتطوير  وباسلوب جديد وبالشكل الذي يتناسب مع مفتضيات المرحلة الراهنة ويبرز الدور الهام للأمانة العامة كجهاز تنفيذي لهيئة رئاسة المجلس في ربط العمل التنظيمي بحيث يحقق نتائج إيجابية حيث لايمكن النجاح إلا بانسجام تلك الهيئات لتحقيق الهدف الأسمى لشعب الجنوب.

واكد لملس أن التقرير الذي سيقدم في الاجتماع سيحظى بنقاش جاد ومسؤول والوصول إلى نتائج تسهم في تطوير مستوى الاداء خصوصا في هذه المرحلة التي يمر بها الجنوب بعد اتفاق الرياض.

 وفي الاجتماع الذي حضره الاستاذ لطفي شطارة والمحامية نيران سوقي نائبا رئيس الجمعية الوطنية وعضوا هيئة رئاسة المجلس واللواء سالم السقطري مساعد الأمين العام وأعضاء الهيئة الادارية بالجمعية الوطنية ورؤساء دوائر الأمانة العامة ورؤساء القيادات المحلية بالمحافظات ونوابهم، استعرض الاستاذ منصور زيد رئيس الدائرة التنظيمية التي قامت على تنظيم الاجتماع ملخص التقرير التقييمي لهيئات المجلس الانتقالي للعام 2019م حيث اشار الى الجهد الكبير الذي تم بذله لانجاز هذا التقرير والصعوبات التي واجهت الدائرة التنظيمية في اعداده.

ونوه منصور زيد إلى ان التقرير وضع بهدف تقييم الاداء وتعزيز الايجابيات ومعالجة جوانب القصور ان وجدت و قدم شرحا عن اليات اعداد التقرير وابرز الملاحظات التفصيلية لاداء هيئات المجلس حيث شمل التقرير التقييمي والسياسات والنشاطات والفعاليات لهيئات المجلس التي تم تنفيذها والتوافق فيما بينها وبين لوائح المجلس.

بعد ذلك فتح باب النقاش وإبداء الملاحظات حول التقرير التقييمي ووضع المقترحات الهادفة إلى الارتقاء بالنشاط التنظيمي للعام الحالي.