الحزام الأمني بقطاعه في المنصورة يحقق النجاحات بمكافحة المخدرات بقيادة القائد كمال الحالمي

الحزام الأمني بقطاعه في المنصورة يحقق النجاحات بمكافحة المخدرات بقيادة القائد كمال الحالمي
الحزام الأمني بقطاعه في المنصورة يحقق النجاحات بمكافحة المخدرات بقيادة القائد كمال الحالمي

تتصيد دون رحمة أسود الحزام الأمني (قطاع المنصورة) بإشراف التحالف العربي بقيادة دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة أماكن مروجي المواد المخدرة. ومنذ أن بدأت حملة مكافحة المخدرات بتوجيه مباشر من الأشقاء الإماراتيين للقائد كمال مطلق الحالمي قائد كتيبة الاحتياط الثانية قائد قطاع المنصورة وهي تحقق النجاح تلو النجاح، ليفتضح العديد من بائعي السم الأسود (الحشيش) الذي بدأ ينتشر سراً على أيدي أعداء الأمة والوطن، فمنهم كما كشفت المصادر الأمنية في الحزام الأمني (قطاع المنصورة) لهم علاقات سرية مع المليشيات الحوثية المعادية للجنوب وأهله ومنهم من يُتاجر بتلك الممنوعات للكسب الحرام دون أدنى خوف من الله عز وجل أو رحمة بشباب الوطن. وتقوم أسود قوات الطوارئ والتدخل السريع في قطاع المنصورة بمهمات أمنية مستمرة مواجهين المخاطر المحدقة من قِبَل مروجي المخدرات الذين يحتاطون بأنواع مختلفة من الأسلحة والقنابل لاستخدامها في حال تم كشفهم وتعقبهم. من جهته أعاد القائد كمال مطلق الحالمي قائد كتيبة الاحتياط الثانية قائد قطاع المنصورة الفضل في إقامة تلك الحملة الأمنية ونجاحها لله تعالى ثم للقيادة الإماراتية الشقيقة في العاصمة عدن التي تكافح بعينها الأمنية من خلال الحزام الأمني بقطاع المنصورة كل ما من شأنه الإضرار بمواطني المديرية أو الإخلال بأمنهم واستقرارهم. وخلال الأيام القليلة الماضية ألقت أسود الحزام الأمني (قطاع المنصورة) بقيادة القائد كمال الحالمي القبض على العديد من العناصر المروجة للمواد المخدرة الممنوعة وهم متلبسون بأدوات جرائمهم، ليتم تحويلهم إلى إدارة مكافحة المخدرات التابعة لإدارة أمن العاصمة عدن، وهو العمل المتكامل الذي يتمتع به قطاع المنصورة مع إدارة الأمن بفضل العلاقات القوية بين اللواء الركن شلال علي شائع مدير الأمن، وأخيه القائد كمال الحالمي قائد الكتيبة قائد القطاع.